الاثنين | 15/10/2018
أخبار
الرئيسية » إبداعات الطلبة »   06 نيسان 2016طباعة الصفحة


عدد المشاهدات: 540
بياناتنا العسكرية ( قصيدة شعرية ) بقلم مهدي حشيم

 بياناتنا العسكرية


بياناتنا العسكرية

بقلم مهدي حشيم

بَيَانَاتُنَا العَسْكَرِيَةُ مَحْدُودَةُ الأمَدْ

مِنَ النيلِ في مِصْرَ حتى صَحْرَاءِ النقَبْ

هِيَ يا سَيِدِي أعْمَارٌ و رتَبْ

إنَ في الأقصى أخْشَاباً وحطَبْ

وُقُودُ النارِ مِنْ غَيرِ سبَبْ

سَنُعْلِنُها حَربَاً للأبَدِ للأبَدْ

بَيْنَنا و بَيْنَ الجُنْدِ الجلَبْ

يا مُدْرِكَ الثَارَاتْ

إنَ في الأقْصى أجْسَاماً مِنْ حطَبْ

سَنُشعِلُهُمْ بِغَيرِ سبَبْ

هذي فِلِسطينُ سَنَروِيهَا مِنْ دِمَاءِ قُلَلاءِ الأدَبْ

وَنُعْلِنُهَا دَولَةً عَرَبِيَةً للأبَدِ للأبَدْ

رَغْمَ وابِلِ القَنابِلِ والمَطاطِ الصُلَبْ

سَنَحْمي الأقصى مِنْ غَيْرِ سبَبْ

إنَ الأقصى لَفي خطَرْ

ما دامَ وُلاتُنَا في طرَبْ

جَعَلْتُمْ أمرَنَا في عجَبْ

لم نرَ قَبْلَكُمْ حُكَاماً كُلَ أمرَهُم التَصَبُبْ و الصُبَبْ

سَنَقُولُ لَكُمْ ما وجَبْ

أنتُم وُلاةُ الشَيطَانِ الصُحَبْ

يَومَ القيامةِ نراكم يا بشَرْ

لِيَحْكُمَ اللهُ بينَنا بما شجَرْ

يومَ القيامةِ يا بشَرْ

نُؤتى أجراً بعدَ أجرْ

ونحنُ في السماءِ كطيرٍ يُقْتَتلْ

وهم في ملاهٍ كالحزَمْ

أما قمَمْ

هه قمَمْ

فمعزى على غنَمْ

 

يا كلباءِ الكلَبْ