الثلاثاء | 16/10/2018
أخبار
الرئيسية » شريط الأخبار » مؤتمرات وندوات »   12 كانون الأول 2015طباعة الصفحة


عدد المشاهدات: 626
بمشاركة عدد من أساتذة دائرة اللغة العربية : انطلاق مهرجان القدس التاسع للأدب والشعر في بيت لحم

 انطلقت في بيت لحم مساء الجمعة، اعمال مهرجان القدس التاسع للشعر والادب والفنون تحت رعاية وزارة الثقافة بالتعاون مع مجموعة المنتدى الثقافي الابداعي.

وشارك في الافتتاح عشرات الشعراء والادباء من الاردن ومن الضفة الغربية وقطاع غزه والاراضي المحتلة عام 1948 بحضور الشاعر عبد الناصر صالح وكيل وزارة الثقافة ود. لؤي زعول ممثلا عن محافظ بيت لحم ورزق صلاح ممثلا عن الاسرى المحررين ود. جمال سلسع عن المنتدى الثقافي الابداعي وممثلين عن مختلف المؤسسات الحكومية والاهلية والخاصة وجامعات بيت لحم والاهلية والقدس المفتوحة، واكثم البرغوثي ووجيه عوينه من وزارة الثقافة ولفيف من المثقفين والمهتمين واعضاء في المجلس الاستشاري الثقافي ورئيسه عزيز العصا .

وفي الافتتاح قال الشاعر عبد الناصر صالح وكيل وزارة الثقافة، ان الثقافة الفلسطينية شكلت عبر امتدادها رافعة للنضال الوطني واسهمت في صياغة الفكر والوعي الثوري وفي تعزيز صمود ابناء الشعب الفلسطيني على ارضه ، مشيرا الى ان المثقف الفلسطيني لعب دورا بارزا في حركة المقاومة من خلال ابداعاته الرافدة لهذه الحركة او من خلال اشتراكه الفعلي فيها .

 

واعتبر صالح مهرجان القدس التاسع للشعر والثقافة والفنون جزءا اصيلا من الحراك الوطني الرائد نحو القدس عاصمة دولة فلسطين، مؤكدا ان القدس ستبقى بوصلة الادب والثقافة وعنوان الشموخ الفلسطيني .

من جانبه د. جمال سلسع رئيس المهرجان شكر الحضور والمشاركين ووزارة الثقافة على رعايتها ومتابعتها تنظيم المهرجان والقى كلمة معبرة بليغة تؤكد عروبة القدس وفلسطينيتها .

اما د. لؤي زعول ممثل محافظ محافظة بيت لحم ومدير دائرة العلاقات العامة في المحافظة فقد نقل للحضور تحيات المحافظ وتهانيه بالاعياد المجيدة وراس السنة وانطلاقة الثورة، مؤكدا على ان كلمة المثقف الفلسطيني الملتزم رصاصة ترفد وتدعم نضال الشعب الفلسطيني نحو الاستقلال والخلاص من الاحتلال .

 

 

اما الاسير المحرر رزق صلاح فقد ذكر الجميع بمن ضحوا بحريتهم من اجل حرية وطنهم وشعبهم مركزا على ان الثقافة الوطنية تشكل الحصن المنيع للشعوب في مواجهة محاولات التذويب والتغييب مخاطبا اسرى الحرية بانهم على سلم اولويات شعبهم ومثقفيه . واستذكر صلاح مقولة هتلر " عندما تذكر الثقافة اتحسس مسدسي " في اشارة الى اهمية وخطورة الثقافة والكلمة ودورها الرائد في قضايا الشعوب .

كما شهد حفل الافتتاح ندوة ادبية حول القدس وامسيتين شعريتين تخللهما فقرة عزف وغناء للفنان اسامة ذياب ودبكة مع رقص تعبيري لفرقة الرواد .

وقال زهير طميزه الناطق الاعلامي باسم المهرجان ان المؤتمر سيستمر السبت بامسيات شعرية وندوات ثقافية وفقرات فنية ويختتم الاحد في السابعة والنصف مساء حيث سيتم اصدار البيان الختامي وتوزيع الدروع التكريمية على المشاركين.

وعلى هامش المؤتمر تم تنظيم معرض لوحات حول القدس للفنان عصام احمد .

واضاف طميزه ان وزارة السياحة وبالتعاون مع وزارة الثقافة والمنتدى الثقافي الابداعي ستنظم جولات سياحية في مسارات ثقافية للمشاركين في المؤتمر تبدأ في العاشرة صباحا يومي السبت والاحد .