الاثنين | 23/07/2019
أخبار
الرئيسية » ثقافة وتراث »   23 تشرين الثاني 2015طباعة الصفحة


عدد المشاهدات: 449
"" سلام عليك "" قصيدة للشاعر الدكتورمعين جبر

                               قَصِيدَة سَلامٌ عَلَيْكَ

                    

                                                                               شِعْرْ: د. مُعِينْ جَبِرْ

 

مُهْداة إلى الطّفْلِ الفِلِسْطيني الأسيرْ (أحْمَدْ المَنَاصْرة) في مَلْحَمَتِهِ النِّضَالِيَّة الجَديدَة سَلامٌ عَلَيْكَ
مَلاكي الصَّغِيرْ
وِمُهْجَةَ قَلْبِ الحَيارَى
وَأكْثَرْ
***********
سلامٌ عَلَيْكَ
وأنْتَ تُحَاصِرُ جُرحَ المَدِينَةِ 
في نَظْرَتَيْكَ
وَتَجْتَاحَ عُمْري
وَتَكْبَرْ
************
سَلامٌ عَلَيْكَ
وَأنْتَ تُسَافِرُ مِنَّا وَفِينَا

سَلامٌ عَلَى الأرْضِ

 تِلْكَ الَّتي أنْجَبَتْكَ
فَأحْمَدُ 
طِفْلٌ ،
صَغيرٌ، 
عَظِيمٌ،
يَعِيشُ البِلادَ 
عَلَى حُلْمِ أهْلِ البِلادِ
يٌقَاوِمُ جِيلاً مِنَ الاحْتِلالِ 
عَلَى مَدْخَلِ الوَطَنِ المُسْتقيمِ
لِيُكْمِلَ قِصَّةَ 
شَعْبٍ 
تَفَقَّدَ في سَهْوَةِ اللَّيْلِ
سِرَّ النَّهَارِ
ومِنْ بَيْن عَيْنَيْهِ
تَقْرَأ مَطْوِيَةِ الشَّوْقِ للقَادِمينَ
**************
سَلامٌ عَلَيْكَ 
إذا حَاصَرَتْكَ الجِرَاحُ
وَجِئْتَ تُحَاكِمُ عُهْرَ العَواصِمِ والمارِقينَ
سَلامٌ عَلَيْكَ
وأنْتَ تُتَرْجِمُ سِرَّ النُّبُوءَةِ
كَيْفَ اسْتَحَالَ عَلَى القَيْدِ؟؟؟؟
أنْ يَسْتَعِيَر مِنَ المَوْتِ بَعض مَوْتكْ!!!!
هِيَ الرَّيحُ !!
لَوْ أنْهَكَتْهَا غُبَارُ الأمَاِكنِ 
تَبْقَى تُدَلِّلُ شِيحَ الغُبَارِ، 
كَأنَّ الغُبَارَ يُراوِدُ نَبْضَ التُّرَابِ
وَيَمْضِي
إلَى حَيْثُ أنْتَ
تَكُونُ إلَى الأرْضِ أدْنَى وَأقْرَبْ
لِتَشْهَدُ لَوْنَ الجَريمَةِ 
كَمْ غُرْبَةٍ؟!
سَوْفَ تَحْمِلُنِي في الطَّريقِ إلَيْكَ
إذا حَاصَرَتْكَ القُيُودُ 
لِتَغْتَالَ مِنْكَ مَنَافِي الطّفُولَةِ!!
كَمْ مَرَّةٍ؟؟
سَوْفَ تَسْرِقُنِي الأمْنِيَاتُ إلَيْكَ
وَأنْتَ تُحَاوِلُ هَمُّ الغِيَابِ 
وَتَصْعَدُ للقُدْسِ
نَحْوَ سَمَاء الوضُوحِ
كَأنَّكَ
تَاريخُ
شَعْبٍ 
وَمَعْبَدْ
هِيَ الآنَ مَأواكَ في الظِلِّ 
أوْ في مَنافِي الخَياراتِ
مَسْراكَ، 
مَثْوَاكَ،
لا...
لَنْ تَمُوتَ، 
سَتَخْرُجُ، 
كَمْ مِنْ خُرُوجٍ؟؟!!
أبَى أنْ يُسَافِرَ فيكَ وَفينَا
وَأنْتَ تُهَاجِرُ 
مَا بَيْنَ جُرْحٍ 
وَمَذْبَحْ.
بِلادٌ 
تُحَدّدُ مَا بَيْنَ عَيْنَيْكَ وَبَيْنِي
وَأرْحَلُ فيهَا قَصِيدَةَ عُمْرٍ
وَمَنْفَى
وَبَيْدَاءَ صَمْتٍ كَتُومٍ 
تُلَمْلِمُ في شَهْوَةِ المَوْتِ
بَعْضَ الحِصَارِ 
وَتَأتِيكَ لَحْنَ الرُّجُوعِ الأخِيرِ
وَلا مِنْ عَشَاءٍ أخِير ٍ
سِوَى لُغَةِ الانْتِصَارِ الأكِيدِ 
وَعِشْقِ المَكَانِ
كَأنَّ المَكَانَ تَقَمَّصَ لَوْنَ الغُرُوبِ 
وَظِلَّ النَّخِيلِ 
عَلَى وَجْهِ (مَرْيَمَ)
لَمَّا تَبَسَّمَ في وَجْهِهَا الفَجْرُ

يَهْذي
بِنَبْضِ المَسيحِ 


************
سَلامٌ عَلَيْكَ
سلَامٌ عَلَى الأرْضِ 
أوْ مَا تَشَابَهَ في رَاحَتَيْكَ
----------------------
سَلامٌ عَلَيْكَ
إذا عُدْتَ تَحْلُمُ 
أوْ جِئْتَ تَرسُمُ لِلعَائِدينَ 
مِنَ الصَّمْتِ
خَارِطَةَ الانْتِصَار ِ
طَريقًا وَمَسْرَبْ 
وَتَهْذي إلَيْهِمْ:
(أنَا بَعْرِفِشْ ... أنَا مُشْ مِتْذَّكِرْ)

 

 

Top of Form

Bottom of Form