الأحد | 17/11/2019
أخبار
الرئيسية » ثقافة وتراث »   18 أيلول 2015طباعة الصفحة


عدد المشاهدات: 333
أهزوجة تراثية من روح التراث ولغته/ بتذكري يا غالية

 

                                                        

                                                                                                                                                بقلم  د. زياد غانم بني شمسه 

بتذكري يا غالية.... واحْنا على البِيْدَر .... نُدْرسْ قَمِح ْوِذْرةْ وِنْذَرِّيها

وانْعبيْها في الخِيْشِة .... بِزْنُودْنا نِحميها.

ونْرُوح الصبحْ بَكْيِر.... نِرْعى بمراعينا.... تِتْمَزْع ْأواعينا من التعب.... علامات الفقر فيها.

ونهدم قناطرنا.... وسرعان ما نبنيها.

***

بتذكري يا غاليه...

قطين القصر تحت الشمس نِسْطَحها... ونْعُود المَسَا بِيْدْيَنا معاولنا ومناجلنا.... ويِضْحَك جدّي وجدك ضحكة فرح وسرور .... ويِمْسَحوا العرق عن جبِيْنَا.

بتتذكري يا غاليه ..... ضمام النرجس والياسمين والزعتر .... إلي كنت إلك أهديها...

ولجبل طُرّيش نتسابق نتسابق.... حتى نصل العين ومن العين نسقيها ..

وردة حمرة كنت أضعها بيدي علي كتفك....

ولما بُسِت خدّك .... جدك زعل مني وقلي يا ولد ..... فاطمة بعينك خليها.

***

 

 

بتتذكري يا غالية....

دارنا إلي من الخشب والطين.... وسقف العقد يا غالية .... مثل قبة الصخرة نبنيها...

ويا حيف ألف يا حيف....

سقف العقد راح.... وقبة الصخرة نبكيها.... وكنيسة المهد نبكيها...

 

***

" ويا حيف ألف يا حيف"  لمّا هزّت الريح أركان قناطرنا.. وصرخ جدي وجدك

 بأعلى الصوت بحشرجة من التعب والخوف: فاطمة .. زيد ، عيسى..

" أوعوا الأرض تنسوها " .. وزيتونتكم الخضرة على الدوووم اسقوها

" أوعوا الريح " يقصف سنابلكم يحطّم مناجلكم

" أوعوا " جدودكم تنسوها .. أوعوا جدودكم تنسوها ..